باحثون يؤكدون ان مطهرات الأيدي آمنة ولا علاقة لها بمرض السرطان

باحثون يؤكدون ان مطهرات الأيدي آمنة ولا علاقة لها بمرض السرطان

نفى مختصون في مكافحة العدوى صحة ما تم تداوله على مواقع التواصل بشأن احتواء مطهرات الأيدي مادة (BPA) المسببة للسرطان، مشيرين إلى إن المعقمات آمنة وتعمل على قتل البكتيريا والجراثيم بنسب مختلفة.
وأوضح استشاري مكافحة العدوى الأستاذ المساعد بكلية الطب في جامعة “الباحة” السعودية، الدكتور محمد حلواني، أن مادة (BPA) موجودة في كل المنتجات البلاستيكية بما فيها المياه المعبأة والأغذية المعلبة، ولا يوجد أي تأثير سيء لمطهرات الأيدي على الصحة، وفقاً لصحيفة”عكاظ”.
وفي السياق ذاته، أكد الخبير البيئي الدكتور عبدالرحمن كماس، أن تعقيم اليدين بشكل مستمر عند ملامسة الأسطح الأكثر استخداما مثل السلالم الكهربائية وأجهزة البصمة وأروقة المستشفيات أمر ضروري للحماية الشخصية، خصوصا أن بعض الفيروسات تعيش على الأسطح لساعات طويلة، ومن السهولة انتقال الفايروس إلى الشخص السليم.
أما الباحث الصحي والبيئي محمد فلمبان، فأوضح أن ربط استخدام المعقمات بمرض السرطان يحتاج إلى مزيد من الدراسات والأبحاث، وكل ما هو موجود الآن مجرد دراسات أولية لم تخضع لأبحاث على البشر، فمنذ ظهور معقمات اليد لم يظهر شخص أصيب بالسرطان بسبب استخدامها.

الكاتب MNasser

MNasser

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة