إذا قيلَ: مَن خيرُ هذا الوَرى
قَبيلاً وأكرمُهُمْ أَسَرَتي؟
أنافَ بعيدِ منافٍ أبٌ
وفضلُه هاشمٌ الغُرَّة ِ
لقد حلَّ كجدُ بني هاشمٍ
مكان النعائمِ والنَّثْرة ِ
وخيرُ بني هاشمٍ أحمدٌ
رسولُ الإلهِ على فَتْرَة

 

المصدر : بوابة الشعراء

أرقتُ ودمعُ العينِ في العَينِ غائرُ
صَبرا أبا يَعْلى على دينِ أحمدٍ

Leave a Comment