سَالاَ عَنِ الْجُودِ وَالْمَعْرُوفِ أيْنَ هُمَا
فَقُلْتُ إنَّهُمَا مَاتَا مَعَ الْحَكَمِ
ماتا معَ الرّجلِ الموفي بذمّتهِ
يَوْمَ الْحِفَاظِ إذَا لَمْ يُوفَ بِالْذِّمَمِ
ماذا بمنبجَ لوْ تنبشْ مقابرها
منَ التّهدّمِ بالمعروفِ والكرمِ

 

المصدر :بوابة الشعراء

إذَا أقْبَلَ الْمَالُ السَّوَامُ وَغَيْرُهُ
وَيُدْنِي ذِرَاَعيْهِ إذَا مَا تَبَادَرَا

Leave a Comment