[ad_1]


 


تعرض مقتنيات المشاهير من حين لآخر في مزادات علنية ويتنافس فيها محبى المشهور، وتعتبر أحدث المعروضات الآن هي بطاقة عيد ميلاد نادرة يعود تاريخها لعام 1963 والتي تحمل توقيع الرئيس الأمريكي الراحل جون إف كينيدي وزوجته جاكي أوناسيس، للبيع بالمزاد بسعر يقارب 35 ألف دولار، وفقاً لما ذكره موقع صحيفة “ديلى ميل “البريطانية.

البطاقة المعروضة للبيع
البطاقة المعروضة للبيع


 


ولاشك أن الرئيس الأمريكي الراحل وزوجته وقعا عدد لا يحصى من بطاقات عيد الميلاد خلال العامين الأولين من توليه الحكم، خلال عامي 1961 و1962، فإن البطاقة المعروضة للبيع حاليًا متعلقة بلحظة مصيرية في التاريخ الأمريكي، وذلك لأن الرئيس وقعها شخصيًا على البطاقة المخصصة التي تحمل علامة هولمارك التجارية، والتي تم طباعتها لعيد الميلاد عام 1963، وذلك قبل يومين مباشرة من اغتياله في دالاس في 22 نوفمبر 1963.

توقيع الرئيس الراحل وزوجته
توقيع الرئيس الراحل وزوجته
لوحة مطبوعة على البطاقة
لوحة مطبوعة على البطاقة


 


والبطاقة هي واحدة من مجموعة صغيرة، لم يتم إرسال أي منها في النهاية وكانت البطاقة المعروضة حاليًا للبيع بالمزاد من Press Pass Collectibles واحدة من أقل من 75 بطاقة موقعة شخصيًا من قبل الزوجين.

جون وزوجته
جون وزوجته


 


وبحسب ما ورد، وقعت جاكي على البطاقات في وقت سابق من شهر وفاة زوجها. وتظهر على مقدمة البطاقة لوحة ثلاثية الأبعاد لمشهد ميلاد المسيح  التي كانت معروضة في الغرفة الشرقية للبيت الأبيض في عام 1963.

كينيدى وزوجته
كينيدى وزوجته


 


ويحتوي الجزء الداخلي من البطاقة على ختم رئاسي ذهبي فوق النص ومدون عليه “مع أطيب التمنيات لسنة جديدة سعيدة، والتي كتبتها إيفلين لينكولن، التي كانت السكرتيرة الشخصية لجون كينيدي، على الآلة الكاتبة بتاريخ 22 سبتمبر 1987.


 


 


 


 

[ad_2]

Source link

من sanaanow

اترك تعليقاً