أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أمس الأربعاء، أن موسكو “على علم تام” بالتهديدات التي أطلقتها كييف بضرب جسر القرم، الذي يربط البر الروسي بشبه الجزيرة.

وكان قائد القوات الأوكرانية دميتري مارشينكو قد قال مؤخراً، إن جسر القرم “سيكون الهدف الأول للهزيمة” بعد أن تتلقى كييف الأسلحة التي وعدها بها الغرب، مضيفاً: “هذا ليس سراً على أحد”.

جسر القرم الذي يربط البر الروسي بشبه الجزيرة (أرشيفية)

جسر القرم الذي يربط البر الروسي بشبه الجزيرة (أرشيفية)

وقد هددت أوكرانيا مؤخراً بقصف جسر القرم وأعلنت امتلاكها “الوثائق الفنية التفصيلية ومعلومات مفصلة حول التضاريس وسطح الطريق وأرصفة الجسور والهياكل المضادة للانهيارات الأرضية والمداخل والمخارج وجميع البنية التحتية للجسر”.

وتعليقاً على هذه التهديدات، قال لافروف أمس: “لدينا جيش مسؤول ويتم أخذ كل هذه التهديدات بعين الاعتبار، لا دخان بلا نار، وأنا مقتنع بأن كل هذه الخطط ستفشل بالكامل”، بحسب ما نقلت عنه وكالة “نوفوستي” الروسية للأنباء.

من جهته، قال المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، إن الجيش الروسي يضمن أمن “جسر القرم”.

جسر القرم الذي يربط البر الروسي بشبه الجزيرة (أرشيفية)

جسر القرم الذي يربط البر الروسي بشبه الجزيرة (أرشيفية)

يذكر أن لهذا الجسر أهمية كبيرة على الصعيدين الاستراتيجي والسياسي، ويبلغ طوله قرابة 17 كليومتراً، ويُعد الجسر الأطول في أوروبا. وقد تم تشييده بعد ضم روسيا لشبه جزيرة القرم عام 2014، وافتتح في عام 2018 بتكلفة تزيد عن 3 مليارات دولار.

في سياق متصل، ورداً على سؤال عن الآمال الأوكرانية المحتملة في استعادة شبه جزيرة القرم أو منع مد روابط البنية التحتية إلى المنطقة، قال بيسكوف: “من الصعب توقع أي مفاوضات بناءة في هذا الصدد أو غير ذلك، لأن كل شيء متوقف”.



Source link

مسلسلات تايلندية رومانسية/أنتقامية مترجمة موجودة كاملة على اليوتيوب .
Top 10 Plays of 2021

Leave a Comment