لعمركَ، والخطوبُ مغيراتٌ،

 

لعمركَ، والخطوبُ مغيراتٌ،
وَفي طُولِ المُعاشَرَة ِ التّقَالي
لقَدْ بالَيْتُ مَظْعَنَ أُمّ أوْفَى
ولكِنْ أُمّ أوْفَى لا تُبالي
فأمّا، إذْ ظعنتِ، فلا تقولِي
لذي صهرٍ: أذلتُ، ولم تذالي
أصبتُ بنيَّ، منكِ، ونلتِ منِّي
منَ اللّذّاتِ والحُلَلِ الغَوَالي

 

المصدر : بوابة الشعراء

رَأتْ رَجُلاً لاقى منَ العيشِ غبطة ً
معلقة عمرو بن كلثوم

Leave a Comment