وإذا طلبت إلى كريم حاجة
ً فَلِقَاؤُه يَكْفِيكَ وَالتَّسليمُ
وَإِذا رأك مُسَلِّما ذَكَرَ الَّذي
حمّلته فكأنه مبرومُ

 

المصدر :بوابة الشعراء

أتصبر للبلوى عزاء وحسبة
أما والله إنَّ الظُلم شؤمُ

Leave a Comment