ومما شجاني أنها يوم ودعت

 

ومما شجاني أنها يوم ودعت
تَقُولُ لَنَا أسْتَوْدعُ اللّه مَنْ أدْرِي
وَكَيفَ أُعَزِّي النَّفْسَ بعد فِراقِهَا
وقد ضاق بالكتمان من حبها صدري
فوالله والله العزيز مكانه
وقد كاد روحي أن يزول بلا أمر
خليلي مرا بعد موتي بتربتي
و قولا لليلى ذا قتيل من الهجر

 

المصدر :بوابة الشعراء

طبيبان لو داويتمتاني أجرتما
وداع دعا إذ نحن بالخيف من منى

Leave a Comment