وَلاَ يَسْتَطِيعُالقَلْبُ لَوْ تَعْذُرَانِهِ


وَلاَ يَسْتَطِيعُالقَلْبُ لَوْ تَعْذُرَانِهِ
صُحُوًّا،ولاَعَيْني بِعَبْرَتِهَا بُخْلا

***********

مَرَتْها فلمْ تُسْبِلْ طَوِيلاً ، ولم تكدْ
بِدِرَّة ِ مَاءِ الشَّأْنِ تَسْفَحُهَا ضَهْلاَ

************

تَذَكَّرْتُ إِخْوَانِيالَّذِينَ هَجَرْتُهُمْ
كَأَنْ لَمْ يَكُنْ شَكْلِي لَهُمْ مَرَّة ً شَكْلاَ

*************

هَجَرْتُهُمُ مِنْ غَيْربُغْضٍ ولاقِلى ً
ولكنَّ مَرَّ الدهرِ كانَ لهمْ شُغْلا

*************

ونَحْنُ نُرَجِّي أَنْ نُلاَقِيَ عِزَّة ً
عَلَى أُخَرٍلمْ نَلْقَ قَبْلُ لَهُمْ عِدْلاَ

************

وحَيٍّ كِرامٍ قدْ تَلَغَّبْتُ سَيْرَهمْ
بمَرْبوعة ٍ صَهباءَ مَجدولة ٍ جَدْلا

*************

رَجيعة ِ أسفارٍ ، سريعٍ أَبِيقُها
إذا أخْلقَتْ نَعْلاً نُجِدُّ لها نَعْلا

**************

متى تأتِهمْ مِن حافَة ٍ تَلْقَ سيِّداً
غلاماً مُبِيناً عندَهُ السَّرْوُ أوْ كَهلا

*************

يقودونَ جُرْداً قدْ طُوِينَ كأنَّها
خَطاطيفُ ظِلٍّ لمْ يدَعْنَ لهُمْ تَبْلا

**************

لهمْ ظُعُنٌ سَطْرٌ تخالُ زُهَاءَها
إِذَا مَا حَزَاهَا الآلُ مِنْ سَاعَة ٍ نَخْلاَ

**************

بِوَادٍ حِجَازِيٍّ تَغَوَّلَ طُولُهُ
مَزارِعُ في شُطئانِهِ نُجِلَتْ نَجْلا

************

لهمْ سَلَفٌ شُمٌّ ، طِوالٌ رِماحُهمْ
يَسِيرُونَ لاَمِيلَ الرُّكُوبِ ولاَعُزْلاَ

*************

وحَوْمٌ،حَوَتْ آبَاؤُهُمْ أُمَّهَاتِهَا،
نجائبُ ، نعطيها ونَعقِلُها عَقْلا

**************

ونَنْحَرُها مَثنى ً إذا الريحُ أعصفَتْ
وخِلْتَ بُيُوتَ الحَيِّ مَنْزِلَة ً مَحْلاَ

**************

ونُلْصِقُ بالكُوم الجِلاَدِ،وقَدْ رَغَتْ
أَجِنَّتُها ، ولم تُنَضِّجْ لها حَمْلا

*************

وبِيضٍ مَباهِيجٍ كأنَّ خدودَها
خُدُودُ مَهاً آلفْنَ مِنْ عَالِجٍ هَجْلاَ

*************

ثِقالِ الخُطى ، غِيدِ السوالفِ لمْ تُقِمْ
على الخَسْفِ ، يمْلأْنَ الدَّماليجِ والحَجْلا

***************

تَبَاهَى بِصَوْغٍ مِنْ كُرُومٍ وفِضَّة ٍ
مُعَطَّفَة ٍ يَكْسُونَهَا قَصَباً خَدْلاَ

**************

لَهَوْتُ بها ، والدهرُ ضافٍ قِناعُهُ
عليْنا ، ولمْ يقطعْ لنا كاشِحٌ حَبْلا

 

المصدر :بوابة الشعراء

 

خليلَيَّ إنَّ الرأيَ فَرَّقَهُ الهوى
طَرَقَتْكَ زَيْنَبُ بَعْدَمَا طال الكَرَى

Leave a Comment