لِتَهْجَعَ واسْتَبْقَيْتُهَا ثُمَّ قلَّصَتْ
بسمرٍ خفافِ الوطءِ وارية ِ المخِّ

 

المصدر :بوابة الشعراء

إلى ظعنٍ كالدّومِ فيها تزايلٌ
وَلِلسِّرِّ حَالاَتٌ فَمِنْهُ جَمَاعَة ٌ

Leave a Comment